الشارع المغاربي – مندوبية الطفولة تتّهم إدارة مهرجان قرطاج بالإخلال بالقانون
1000x300

مندوبية الطفولة تتّهم إدارة مهرجان قرطاج بالإخلال بالقانون

قسم الأخبار

1 أغسطس، 2018

الشارع المغاربي-قسم الثقافة رد المندوب العام لحماية الطفولة مهيار حمادي اليوم الأربعاء 1 أوت 2018 على الجدل الذي أثاره صعود الطفل آدم للغناء مع الفنان كاظم الساهر في سهرة يوم أمس ضمن مهرجان قرطاج ، بالتأكيد على إنه “ليس من مهام المندوبية العامة لحماية الطفولة اصدار قرار بمنع مشاركة الأطفال في الحفلات الفنية”.

وأشار حمادي في تصريح لوكالة تونس إفريقا للأنباء إلى أن التفقدية العامة للشغل والمصالحة بوزارة الشؤون الاجتماعية هي الجهة الوحيدة المخول لها اصدار قرار بمنع تشريك الأطفال في الأعمال الفنية أو الأدوار السينمائية مبرزا أن مهام المندوبية العامة لحماية الطفولة تتمثل في اعلام التفقدية العامة للشغل والمصالحة،

وذكر أن “المندوبية راسلت التفقدية في شأن مشاركة الطفل آدم الهداجي في الحفل الفني المذكور بعد اجرائه بشكل مفاجئ عكس برمجة حفل مماثل للطفل محمد أمين مسعودي “حمودة” الذي صدر في حقه قرار بالمنع من المشاركة من طرف تفقدية الشغل”.

وحمل المندوب العام لحماية الطفولة، “الادارة المنظمة لمهرجان قرطاج مسؤولية الاخلال بالقانون في السماح بمشاركة الطفل آدم الهداجي”، مشيرا إلى أنه كان “يتوجب على المنظمين الالتزام بالقانون خاصة وأنهم يشرفون على مهرجان عريق ودولي مثل قرطاج ولهم ممثلهم القانوني”.

يشار الى ان مندوبية الطفولو اتُهمت بالكيل بمكيالين في تعاملها مع ظاهرة غناء الأطفال ، وذلك بسبب منعها الطفل حمودة من مرافقة مغني الراب بلطي في حفلاته في حين سمحت  لادام الهداجي طفل الـ14 سنة بالغناء مع كاظم الساهر


اقرأ أيضا

الشارع المغاربي


اشترك في نشرتنا الإخبارية



© 2020 الشارع المغاربي. كل الحقوق محفوظة. بدعم من B&B ADVERTISING