الشارع المغاربي – البغوري يطالب الرئيس المنتخب بـ "ألا يكون حصنا للجماعات المتطرفة"
1000x300

البغوري يطالب الرئيس المنتخب بـ “ألا يكون حصنا للجماعات المتطرفة”

قسم الأخبار

16 أكتوبر، 2019

الشارع المغاربي: شدّد نقيب الصحفيين ناجي البغوري اليوم الاربعاء 16 اكتوبر 2019 على رفضه الاعتداءات على عدد من صحفيي بعض المؤسسات الاعلامية خلال قيامهم بعملهم الميداني في تغطية احتفالات انصار قيس سعيد مطالبا الرئيس المنتخب بـ “ألا يكون حصنا للجماعات المتطرفة”، داعيا اياه الى “الا يخيب آمال التونسيات والتونسين في كل ما يتعلق بحرية التعبير والاعلام” .

وثمن البغوري خلال حضوره اليوم الاربعاء، في برنامج ميدي شو على اذاعة “موزاييك اف ام “دور الاعلام العمومي والهايكا في ضمان اعلام وطني وموضوعي ومهني خلال المسار الانتخابي، 

واعتبر ان المناخ العام الحالي بالبلاد يشبه الى حد كبير ما عاشت تونس من 2011 الى 2013 من “تضييق على حرية التعبير والتهجم على الصحفيين، من قبل أنصار بعض التيارات السياسية الرافضة لحصول نقلة نوعية في الاعلام التونسي والتوجه نحو اعلام مهني وموضوعي”.

وردا على دعوة رئيس مجلس شورى حركة النهضة عبد الكريم الهاروني لإيقاف عمل الهايكا، اوضح البغوري ان “البلاد تعيش اليوم نوعا من الانفلات قد يؤدي الى انزلاق تونس في منعرج خطير”، معتبرا ان” الهايكا تواصل لعب دورها المهم في تعديل القطاع السمعي البصري”.

وبيّن وجود خلط كبير لدى شريحة كبيرة من الجمهور بين الصحفيين والمحللين “الكرونيكورات”مبرزا ان “ما يميز الصحفيين التزامهم بميثاق الشرف المهني واخلاقيات والضوابط المهنية الصحفية”.

 وذكّر  بـ “دور حركة النهضة وحلفائها في تعطيل تمرير مشروع قانون الهيئة العليا المستقلة للقطاع السمعي البصري” مشيرا الى انه “مكث اكثر من سنة في رفوف البرلمان جراء الحسابات السياسية التي عطلت ارساء بقية مؤسسات الانتقال الديمقراطي على غرار المحكمة الدستورية”.
واضاف نقيب الصحفيين  “حركة النهضة ارادت ابان الثورة اجبار الاعلام على ان يكون في خدمتها، وتواصلت محاولاتها للسيطرة على الاعلام وتطويعه الا ان نقابة الصحفيين كانت صمام امان”.

وأشاد بالدور المحوري للصحفيين في انجاح المسار الانتخابي مؤكدا “مشاركة 1800 صحفي في تغطية الانتخابات التشريعية والرئاسية بدوريها بمهنية وحرفية عالية ودون اي تمييز بين المترشحين” لافتا الى ان الهيئة العليا المستقلة للانتخابات والهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي البصري شهدتا بذلك.


اقرأ أيضا

الشارع المغاربي


اشترك في نشرتنا الإخبارية



© 2020 الشارع المغاربي. كل الحقوق محفوظة. بدعم من B&B ADVERTISING