الشارع المغاربي – جامعة السكك الحديدية تتّهم الوزارة و ر.م.ع Sotrafer بالتسويف والمماطلة
1000x300

جامعة السكك الحديدية تتّهم الوزارة و ر.م.ع Sotrafer بالتسويف والمماطلة

قسم الأخبار

8 أكتوبر، 2020

الشارع المغاربي: دعت الجامعة العامّة للسكك الحديدية المنضوية تحت لواء الاتحاد العام التونسي للشغل اليوم الخميس 8 أكتوبر 2020 سلطة الاشراف إلى الالتزام بالاتفاقات المُبرمة بما فيها الادماج.

وعبّرت الجامعة في بيان صادر عنها اليوم نشره الاتحاد العام التونسي للشغل على صفحته الرسميّة بموقع “فايسبوك” عن استيائها من جراء ما أسمته التسويف والمماطلة رغم الاتفاقات الحاصلة مذكّرة بالاتفاق الممضى في وزارة النقل بتاريخ 2 أكتوبر الجاري، متهمة سلطة الاشراف (وزارة النقل ) والرئيس المدير العام لشركة sotrafer بـ “التمادي في غيّهما ” وبالعجز عن حلّ مشاكل الشركة مؤكّدة أنّ أعوانها اصبحوا  في اتعس حال وأنّهم باتوا لا يقدرون على الايفاء بابسط التزاماتهم المالية، متسائلة عن الاجراءات التي ستسلكها الحكومة للتصدي لما اعتبرته “انحدارا مخيفا” ومعالجة ما وصفته بـ “التوتر الكبير داخل القطاع الحديدي”.

وعبّرت الجامعة عن تمسكها بكافة هياكلها بـ”الدفاع المستميت عن حقوق ومكتسبات الاعوان الشرعيّة” معتبرة أنّ  870 عائلة لأعوان شركة اشغال السكك الحديدية sotrafer “يعانون من سياسة التجويع” ومن ضرب المكاسب الاجتماعية والقانون الاساسي الخاص بهم ومن عدم الاكتراث بالدليل الصحي لمجابهة جائحة كورونا مؤكدة اصابة أكثر من 15 عونا من أعوانها.

ودعت الجامعة كافة منظوريها للنضال بكل السبل المتاحة حتى الارتقاء بالجانب المادي والاجتماعي لأعوان شركة اشغال السكك الحديدية sotrafer والشركة التونسية للسكك الحديدية.

وكان  الاتحاد العام التونسي للشغل قد أعلن يوم 2 أكتوبر الجاري انه تم التوصل لاتفاق بينه وبين الجامعة العامة للسكك الحديدية من جهة ووزارة النقل من جهة ثانية يقضي بعودة أعوان شركة الأشغال الحديدية (سوترافار) وشركة السكك الحديدية للعمل فورا دوت تقديم مزيد من التفاصيل.

يذكر ان أعوان الشركتين المذكورتين كانوا قد دخلوا في اضراب عن العمل .واكد كاتب عام الجامعة العامّة للسكك الحديديّة العربي اليعقوبي أنّ الاضراب تمّ بسبب ما أسماها انتهاكات الحقوق الاجتماعية للعاملين.


اقرأ أيضا

الشارع المغاربي


اشترك في نشرتنا الإخبارية



© 2020 الشارع المغاربي. كل الحقوق محفوظة. بدعم من B&B ADVERTISING