الشارع المغاربي: أعلن نادي توتنهام هوتسبير، اليوم الخميس، أنه اقترض 175 مليون جنيه إسترليني، من بنك إنقلترا، لتخفيف الأعباء المالية بسبب تراجع الإيرادات في خضم جائحة فيروس كورونا.

وأوضح النادي أنه يتوقع تراجع الإيرادات بأكثر من 200 مليون جنيه إسترليني للفترة حتى جوان 2021، بسبب خسارة إيرادات أيام المباريات والبث المباشر والأحداث الرياضية الأخرى التي تقام في ملعبه.

وقال دانييل ليفي رئيس توتنهام في بيان :”قلت في 18 مارس الماضي إنني واجهت على مدى 20 عامًا في هذا النادي، الكثير من العقبات، لكنها لم تكن بحجم الأزمة الحالية”.

وتابع “كانت جائحة كورونا أخطرها على الإطلاق”.

وكان من المقرر أن يستضيف ملعب توتنهام، الذي تكلف تشييده مليار جنيه إسترليني، مباراة سنوية بارزة في الرقبي، إضافة إلى نزال على لقب عالمي لوزن الثقيل بين الملاكمين أنطوني جوشوا وكوبرات بوليف، وبعض الفعاليات الأخرى في وقت لاحق هذا العام.