الشارع المغاربي – الفيفا يفتح تحقيقا بخصوص كرة القدم الجزائرية

الفيفا يفتح تحقيقا بخصوص كرة القدم الجزائرية

قسم الرياضة

20 سبتمبر، 2018

الشارع المغاربي: كشفت صحيفة الشروق الجزائرية أن الاتحاد الدولي لكرة القدم شرع في القيام بتحقيقات تخص “الفساد” الذي يضرب الكرة الجزائرية منذ عدة سنوات، خاصة في ما يتعلق بترتيب نتائج مباريات البطولة وشراء ذمم الحكام والأطراف الفاعلة في هذا المجال.

واعتبرت الصحيفة أن تدخّل الفيفا هو بمثابة ضربة قوية إلى مسؤولي كرة القدم في الجزائر ومصداقية الهيئات الكروية وفي مقدمتها الاتحاد الجزائري لكرة القدم (الفاف) برئاسة خير الدين زطشي والرابطة المحترفة لكرة القدم التي يقودها عبد الكريم مدوار منذ نهاية شهر جوان الماضي.
وقالت الصحيفة إنه استنادا الى تقرير أعده موقع هيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي” عبر مراسله في الجزائر، تمّ الكشف عن حجم الفساد الذي طال كرة القدم في الجزائر، امتدادا إلى ما سبق أن كشفت عنه في وقت سابق وسائل إعلام محلية وفي مقدمتها “الشروق”، لكن هذه المرة فإن هذا الموضوع الشائك أخذ أبعادا أخرى، وأكثر جدية بعدما كشفت “بي بي سي” في التقرير أن الفيفا على علم بما يحدث من فساد في البطولة الجزائرية، على خلفية اطلاعه على التحقيق الذي قامت به الإذاعة البريطانية، التي نقلت تصريحا لمتحدث باسم الاتحاد الدولي قال فيه: “إن الفيفا يأخذ موضوع التلاعب بنتائج المباريات بأقصى قدر من الجدية، لأننا نؤمن بأن حماية نزاهة كرة القدم تأتي في قمة أولوياتنا”.

وأشار المتحدث إلى أن الاتحاد الدولي “ينظر في الموضوع، ويقوم بجمع المعلومات الإضافية اللازمة”، مضيفا أن المعلومات التي كشفتها “بي بي سي” “قد أحيلت إلى هيئات ومكاتب الفيفا المعنية بموجب سياقاتنا المتبعة”. وأشار التقرير إلى أن هذه الهيئات والمكاتب تشمل مكتب التحقيقات الملحق بلجنة الأخلاقيات التابعة للاتحاد ولجنة الانضباط. كما حث الاتحاد الدولي كل من لديه معلومات إضافية حول الموضوع أو أي موضوع آخر قد يقوّض نزاهة لعبة كرة القدم على الاتصال بموقع “بي كا أم أس” الذي أسسه الفيفا من أجل تسجيل الشكاوى. وبالعودة إلى تفاصيل التحقيق، فقد قامت “بي بي سي”، بإجرائه في مواسم 2015-2016 و2016-2017 و2017-2018.


اقرأ أيضا

الشارع المغاربي


  • من نحن ؟
  • للإتصال بنا

اشترك في نشرتنا الإخبارية



© 2020 الشارع المغاربي. كل الحقوق محفوظة. بدعم من B&B ADVERTISING