الشارع المغاربي – رئيس هيئة الوقاية من التعذيب: الأمن تصدّى للمتظاهرين في جانفي الماضي بأدوات غير نظامية
1000x300

رئيس هيئة الوقاية من التعذيب: الأمن تصدّى للمتظاهرين في جانفي الماضي بأدوات غير نظامية

قسم الأخبار

16 أبريل، 2021

الشارع المغاربي: أكد فتحي الجرّاي رئيس الهيئة الوطنية للوقاية من التعذيب اليوم الجمعة 16 افريل 2021 أنّ الايقافات التي تمت اثر الاحتجاجات الليلية في شهر جانفي الماضي لم تحترم الضمانات الأساسية الواردة في القانون الدولي والقانون التونسي في ما يتعلق بالتعامل مع الموقوفين وخصوصا منهم الأطفال.

ونقلت وكالة تونس افريقيا للانباء عن الجرّاي اشارته خلال جلسة حوار بالبرلمان الى أنّ التساهل في اللجوء للعنف تجاه المحتجين جعل أعوان الأمن يستعملون أدوات غير نظامية للتصدي للمتظاهرين مبرزا ان القانون يسمح لهم باستعمال القوة الشرعية لمكافحة الشغب والسيطرة على الموقوفين عند ايقافهم في إطار ضوابط

وأضاف أنّ إيقافات شهر جانفي الماضي سببت اكتظاظا وصفه بـ”غير المسبوق” وبأنه “انتفت فيه كل قواعد حفظ الصحّة ورافقته معاملات مهينة وقاسية في ظل غياب لافت لاحترام الضمانات الاساسية التي يكفلها القانون لذوي الشبهة”.

وأشار إلى أنّ الهيئة عاينت خلال زيارات أدتها إلى عدة أماكن للاحتجاز استخدام باحث البداية طرقا قديمة في انتزاع الاعتراف لافتا الى ان المقاربات العلميّة اتجهت الى التحقيق السلمي الذكي الخالي من الاكراه والتعنيف والاهانة.


اقرأ أيضا

الشارع المغاربي


اشترك في نشرتنا الإخبارية



© 2020 الشارع المغاربي. كل الحقوق محفوظة. بدعم من B&B ADVERTISING