الشارع المغاربي – لإحتواء الغضب في الجهات: ندوة للولاة وزيارات مرتقبة للمشيشي وفرق عمل لمعاينة الاوضاع
Peugeot 3008

لإحتواء الغضب في الجهات: ندوة للولاة وزيارات مرتقبة للمشيشي وفرق عمل لمعاينة الاوضاع

قسم الأخبار

20 نوفمبر، 2020

الشارع المغاربي-قسم الاخبار: تنعقد يوم غد السبت الندوة الدورية للولاة حسب ما أعلن رئيس الحكومة هشام المشيشي في اجتماع مجلس وزراء عقد عبر تقنية التواصل عن بعد وخُصّص للنظر في عدد من مشاريع القوانين ومشاريع الأوامر الحكومية واستعرض بيانا حول الوضع الصحي العام بالبلاد. وتأتي هذه الندوة وسط احتجاجات يشهدها عدد من الجهات للمطالبة بالتنمية والتشغيل.

وابرزت رئاسة الحكومة في بلاغ صادر عنها في ساعة متأخرة من مساء يوم امس، انه سيتم التطرق خلال ندوة الولاة ” إلى الوضع التنموي في الجهات وتحديد رزنامة الزيارات والمجالس الجهوية الممتازة المبرمجة لها”. ونقل البلاغ عن المشيشي تشديده على ان “العمل سيتم وفق مقاربة تنموية شاملة تقوم على دراسة الأوضاع التنموية ومناقشتها من مختلف جوانبها وخصائصها في حوار تشاركي بين كافة الأطراف المتدخلة على المستويين الوطني والجهوي”وانه ستكون هناك “زيارات مرتقبة لعدد من الجهات عبر فرق عمل مُمثـّلة عن كل الوزارات المعنية برئاسة عضو حكومة وأنها تهدف إلى معاينة الوضعيات التنموية وسبل تجاوز معوّقاتها”.

ولفت الى أنه “سيقع إثر ذلك تخصيص مجالس وزارية مضيقة خاصة بكل جهة تنبثق عنها جملة من القرارات القابلة للتنفيذ بما يدفع التشغيل والاستثمار ويحسن بصفة ملموسة مستوى عيش المواطنين بالجهات المعنية.

وبخلاف تحديد روزنامة ندوة الولاة ، صادق المجلس ، حسب نفس البلاغ ، على عدد من مشاريع القوانين والأوامر الحكومية:

1- مشروع قانون يتعلق بالموافقة على عقد التمويل المبرم بتاريخ 21 أكتوبر 2020 بين الجمهورية التونسية والبنك الأوروبي للاستثمار للمساهمة في تمويل مشروع تزويد المرفأ المالي بالماء الصالح للشراب.

2- مشروع قانون يتعلق بالموافقة على اتفاقية الضمان عند أول طلب المبرمة بتاريخ 22 أكتوبر 2020 بين الجمهورية التونسية والوكالة الفرنسية للتنمية والمتعلقة بالقرض المسند للشركة الوطنية لاستغلال وتوزيع المياه للمساهمة في تمويل برنامج تعزيز وتأمين تزويد تونس الكبرى بالماء الصالح للشراب

3- مشروع قانون يتعلق بالموافقة على اتفاقية القرض المبرمة بتاريخ 22 أكتوبر 2020 بين الجمهورية التونسية والوكالة الفرنسية للتنمية للمساهمة في تمويل برنامج تعزيز وتأمين تزويد تونس الكبرى بالماء الصالح للشراب.

4- مشروع قانون يتعلق بالموافقة على اتفاق الضمان عند أول طلب المبرم بتونس بتاريخ 21 أكتوبر 2020 بين الجمهورية التونسية والبنك الأوروبي للاستثمار والمتعلق بعقد التمويل المبرم بين الشركة الوطنية لاستغلال وتوزيع المياه والبنك الأوروبي للاستثمار للمساهمة في تمويل مشروع إنجاز محطة معالجة المياه ببجاوة وربطها بالشبكات والمنشآت المائية للشركة.

5- مشروع قانون يتعلق بالموافقة على مذكرة التفاهم واتفاق القرض المبرمين بين الجمهورية التونسية والاتحاد الأوروبي والمتعلقين بالقرض المسند للحكومة التونسية في إطار آلية الدعم المالي الكلّي

وصادق المجلس ايضا على مشاريع الأوامر الحكومية الآتي ذكرها:

1- مشروع أمر حكومي يتعلق بإسناد شركة “AZUR DETERGENT” الامتيازات المنصوص عليها بالفصل 20 من قانون الاستثمار

2- مشروع أمر حكومي يتعلق بإسناد شركة “AZUR PAPIER” الامتيازات المنصوص عليها بالفصل 20 من قانون الاستثمار

3- مشروع أمر حكومي يتعلق بتنقيح الأمر عدد 6 لسنة 2014 المؤرخ في 2 جانفي 2014 والمتعلق بإرساء “مشروع تونس الذكية” للنهوض بأنشطة نقل الخدمات خارج بلد المنشأ وبإحداث وحدة تصرف حسب الأهداف لإنجاز هذا المشروع

4- مشروع أمر حكومي يتعلق بضبط إجراءات تنسيق الإدارات المركزية ومصالحها الخارجية والمؤسسات والمنشآت العمومية مع البلديات في مجال إعداد أو مراجعة أمثلة التهيئة العمرانية والمصادقة عليها

5- مشروع أمر حكومي يتعلق بتنقيح وإتمام الأمر عدد 1107 لسنة 2004 المؤرخ في 17 ماي 2004 والمتعلق بإحداث وحدة تصرف حسب الأهداف لإنجاز مشروع تأهيل مسالك توزيع منتوجات الفلاحة والصيد البحري وبضبط تنظيمها وطرق سيرها.

6- مشروع أمر حكومي يتعلق بالعمليات العقارية في ملك الدولة الخاص.

اما بالنسبة للوضع الصحي، فقد نقل البلاغ عن المشيشي تأكيده على أهمية مواصلة الالتزام بتطبيق مختلف الإجراءات المعلنة من قبل الهيئة الوطنية لمجابهة فيروس كورونا مع ضرورة الحذر والتقيّد باعتماد وسائل الوقاية والحماية واحترام البروتوكولات الصحية المعتمدة مشددا على عزم الدولة على فرض سلطة القانون تجاه المخالفين.

وابرز البلاغ ان المجلس أكّد أهمية الالتزام بالتعديلات التي أقرّها اجتماع الهيئة ليوم أمس لفائدة عدد من القطاعات، والتي تهدف إلى الحفاظ على المستوى الأدنى من النشاط الاقتصادي من جهة وإلى الحد من سرعة انتشار الفيروس وضمان حماية الصحة العامة للتونسيين من جهة أخرى.


 


اقرأ أيضا

الشارع المغاربي


  • من نحن ؟
  • للإتصال بنا

اشترك في نشرتنا الإخبارية



© 2020 الشارع المغاربي. كل الحقوق محفوظة. بدعم من B&B ADVERTISING